25 سبتمبر 2009

عتــــــاب


هـــا قـــد أتيـــت مجــــددا يـــا قلبــــى تشكـــــو مــن حبيبـــــك ومــن بعــــده عنـــــك .
ألـــم أحـــــذرك يــا قلبــــى مـــن هــــذا العـــــذاب .
ومـــن عـــدم مقــــدرتك عليـــه .
كـذبتنـــــى وقولــــت لـى أنــــه أحــــن عليــــك مـــن نفســــك .
ولــن يسمـــــح بأن يــراك حــزين .. جـــريح ..
ورددت عليــــك بأنــه لا يشعــــر بحبــــك لـه . ولا يـــدرى بعـــذابك مــن بعـــده .
فرجــــاء يـا قلبـــى أن تبتعــــد عــن حـــب لا أجـــدك قـــادرا عـــلى أمتـــلاكـه .
وعـــن حبيــب لا أجـــدك قـــادرا عــــلى ضمـــــه .
أو التعبيــــر لــه عـــن شـــدة أشتيــــاقك وأحتيــــاجك أليـــه .....